المعماري الانكليزي نورمان فوستر

معماري انكليزي ولد في مانشستر عام 1935. حصل على الدبلوم في هندسة العمارة عام 1961 من جامعة مانشستر، كما حصل على الماجستير من جامعة يال عام 1962.

alt

هو أحد رواد الجيل الثالث لعمارة الحداثة، و أبرز معماريي النهج التقني في تيار الحداثة المتأخرة الذي يضم في صفوفه أيضا "ريتشارد روجرز، رينزو بيانو، هليموت جان و غيرهم". هؤلاء الذين يرون أن مستقبل العمارة يرتبط بتطلعاتهم المستقبيلة و في لحاقها بركب الانجازات العلمية و التقنية. يعرف هؤلاء أيضا بالتيار الذي يجنح إلى الخيال التقني و الذي يطمح في التوصل إلى تقنيات رائدة، أو كما تسمى بالتقنيات الفائقة.

اشترك فوستر مع المهندس الأمريكي ريتشارد باكمنستر فوللر الذي عرف بآرائه و تطبيقاته ذات الطابع التقني و التجريبي ببعض الأعمال و النشاطات المشتركة و تأثر به.

إن مصادر الالهام بالنسبة لعمارة نورمان فوستر تمتد إلى تلك النماذج الاستثنائية الفريدة من هندسة الإنشاءات المعدنية للقرن التاسع عشر، حيث تتصل بمبنى القصر البللوري لجوزيف باكستن، و مكتبة جينيفيا لهنري لابروست، و برج ايفل لغوستاف ايفل، كما تستوحي الأشكال الصناعية للجسور المعدنية و الرافعات الضخمة و ملامح المنشآت النفطية، و قواعد اطلاق الصواريخ و المركبات الفضائية.

يبدو فوستر ضمن أقرانه من معماريي الحداثة، و الحداثة المتأخرة و حركة ما بعد الحداثة، و كأنه ينتمي إلى جيل آخر، جيل يختلف بتفكيره، كما يختلف بأسلوبه المعماري، و أشكال رسوماته و مجسماته و طريقة اعدادها. يتميز المنهج التصميمي لفوستر بالوضوح المنطقي و الانشائي و التقنية العقلانية و الدقة المتناهية في دراسة كافة التفاصيل و الأجزاء، فقد مثلت تصاميمه مزيجا من التصميم الصناعي و المعماري في وقت واحد معا.

إن هذا الأسلوب التقني و الإنشائي الصرف قد نجم عنه ضعف واضح في الطابع المعماري و الملامح الجمالية لمعظم أعماله و مبانيه، فقد كان أسلوبه التعبيري يقتصر على الاستخدام الأنيق للتقنيات الحديثة و يعتمد على الجودة العالية للتنفيذ و الأشكال التجريدية الصارمة. لهذا السبب فقد لقيت اعماله معارضة شديدة و تعرضت إلى الكثير من الانتقادات في الأوساط المعمارية و غير المعمارية، و بشكل خاص في وطنه الأم انكلترا، حيث اتهم بتمجيد التقنية و المغالاة في التعبير التقني و الإنشائي.

من أعمال فوستر التي تلقت الاهتمام مبنى المقر الإداري و الاجتماعي لمجموعة مصارف هونغ كونغ، أو برج هونغ كونغ كما يسمى. المبنى عبارة عن برج ضخم بارتفاع اثنين و أربعين طابقا انتهى تشييده عام 1985. نفذ المبنى من الإنشاء المعدني وفق أحدث ما يمكن أن تتوصل إليه تقنيات البناء و التنفيذ و التجهيز، و هو يمثل استعراضا فريدا للطراز المعماري الصناعي من وجهة نظر نورمان فوستر الخاصة. فاقت تكاليف المبنى المليار دولار أمريكي، و قد تعاونت في تنفيذه مجموعة كبيرة من أضخم شركات التنفيذ العالمية.

من أعماله الأخرى: برج القرن 1990، مركز سنسبيري للفنون التشكيلية 1978، مركز مؤسسة "IBM"   في ضواحي لندن 1979، مركز تسويق لشركة رينو في مدينة سويندون في انكلترا عام 1983، و غيرها ....



التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل